الخميس، 1 يوليو، 2010

اغتيال مسؤول استخباراتي في اليمن

اغتال مجهولون يعتقد أنهم ينتمون لما يسمى بالحراك الجنوبي ظابطا ضابطا كبيرا في المخابرات اليمنية خارج منزله بمدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين جنوب اليمن، وذلك حسب معلومات منسوبة لمصادر أمنية مطلعة في الحكومة اليمنية, ويأتي هذا الحادث للمرة الثانية في هذه المحافظة اليمنية خلال أقل من شهر, وقال المصدر اليمني المطلع إن "مسلحيْن كانا يستقلان دراجة نارية قاما الخميس باغتيال العقيد صالح امذيب أحد ضباط الأمن السياسي بمحافظة أبين في أحد أسواق مدينة زنجبار".
وأكد المصدر أن "امذيب فارق الحياة بعد نصف ساعة من نقله إلى المستشفى بعد أن أصيب بطلقات عدة في جسمه"، وقال أن الشرطة "بصدد البحث عن الجناة" بعد أن لاذوا بالفرار, وذكر أن الضحية كان مكلفاً بمتابعة القضايا المتعلقة بتنظيم القاعدة ودعاة الانفصال الجنوبيين, ونسبت لمن يعتقد أنهم أتباع الحراك الجنوبي عمليات اغتيال واستهداف لرجال المخابرات على مدى الشهرين الماضيين، وهو ما أدى إلى مقتل ثلاثة منهم في المحافظات الجنوبية.
هذا وتشهد المحافظات الجنوبية من اليمن أوضاعا مضطربة منذ تصاعد مطالب انفصال جنوب اليمن عن شماله بعد دعوات أطلقها الرئيس الجنوبي السابق علي سالم البيض من منفاه في ألمانيا في وقت سابق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

 

مدونة الأخبار© 2010 - 2011

صور | فورمات | الفورمات | ويكيليكس | الأخبار العجيبة